الشعبية تحيي ذكرى انطلاقتها الـ 46 بمهرجان جماهيري في صور

08 أغسطس 2018

[JUSTIFY]احيت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ذكرى انطلاقتها الــ 46 , بمهرجان جماهيري حاشد اقامته في قاعة الشهيد عمر عبد الكريم في مخيم برج الشمالي شرق مدينة صور ، بحضور وفود من الاحزاب والفصائل والقوى الوطنية الاسلامية اللبنانية والفلسطينية واللجان والاتحادات والنقابات , رؤساء واعضاء المجالس البلدية والاختيارية , لفيف من رجال الدين وحشود جماهيرية غفيرة غصت بهم قاعة المهرجان . وقدم للمهرجان ابراهيم خطاب واستهل بالنشيدين الوطنيين اللبناني والفلسطيني ونشيد الجبهة الشعبية . والقى عضو اللجنة المركزية ومسؤول العلاقات السياسية للجبهة الشعبية في لبنان سمير لباني كلمة جدد فيها عهد الجبهة لشهدائهاواسراها وجرحاها والى شهداء الشعب الفلسطيني والامتين العربية والاسلامية والى احرار العالم . كما توجه بالتحية لجماهير الشعب الفلسطيني في كافة اماكن تواجدهم وخص بالتحية جماهير الشعب الفلسطيني في الارض المحتلة عام 1948. وادان لوباني بشدة ما يجري في المنطقة من فتن دينية ومذهبية تهدف الى تدمير مقدرات شعوب المنطقة ويقدم خدمة مجانية للمشاريع الصهيونية والامبريالية . وطالب بالتوقف ملياً امام التطورات الجارية على المستوى العالمي وتراجع الدور الاميركي وبروز اقطاب اخرى في العالم . ودعا الى الاستفادة من الفرصة المتاحة بما يلبي ويحفظ مصالح شعوب المنطقة . ودعا لوباني كافة الفصائل والقوى الفلسطينية الى مراجعة مسيرة النضال الفلسطيني على قاعدة التمسك بالاهداف الوطنية وتعزيز الوحدة وانهاء الانقسام واعادة الروح للمشروع الوطني التحرري الفلسطيني . وفي شأن الوضع الفلسطيني في لبنان اكد لوباني على رفض الشعب الفلسطيني لكل المشاريع المعادية الهادفة الى تصفية القضية الوطنية الفلسطينية , رافضاً بشدة العزف على وتر التوطين , مؤكداً ان الشعب الفلسطيني هو الاكثر تمسكاً بحق العودة، داعياً في المقابل الى اعطاء فلسطينيو لبنان الحد الادنى من الحقوق الانسانية، مشدداً ان الفلسطينيون يريدون ان تكون كل القوى الى جانب قضيتهم وحقوقهم المشروعة وهم لم ولن يكونوا ابداً الا في خدمة لبنان ارضاً وشعباً ومقاومة .وشدد على ضرورة قيام الانروا والدولة اللبنانية ومنظمة التحرير الفلسطينية بمسؤولياتها اتجاه ما يعانيه الشعب الفلسطيني . وتوقف لوباني امام دلالات انعقاد المؤتمر العام للجبهة هو تعزيز للديمقراطية وافساح المجال لقيادات شابة لمواصلة مسيرة الكفاح الوطني حتى تحرير كامل التراب الوطني الفلسطيني . كما تحدث في المهرجان الامين العام السابق للمؤتمر القومي العربي معن بشور فتوجه بالتحية للجبهة الشعبية في ذكرى انطلاقتها مؤكداً ان جبهة تقدم قادتها شهداء لابد ان تنتصر . كما توجه بالتحية للشعب الفلسطيني الصامد في مواجهة الاطماع الصهيونية وفرض وقائع لا تمت للمنطقة وشعوبها بصلة . ودعا بشور الى تعميق الخيار الديمقراطي مشدداً على رفض اية تدخلات خارجية لا تخدم الا اعداء شعوب المنطقة . وندد بالاعمال الاجرامية التي تطال الابرياء , محذراً من التمادي في تلك الاعمال التي لا تخدم سوى اعداء الامة . كما تحدث في المهرجان نائب مسؤول الملف الفلسطيني في حزب الله الشيخ عطا الله حمود , اشاد فيها بالدور الكفاحي للجبهة الشعبية على امتداد مسيرتها الكفاحية، متوجهاً بتحية اعتزاز للعمليات العسكرية النوعية لثوار الجبهة وتوقف امام الدلالات الرمزية لعملية اعدام الوزير الصهيوني رحبعام زئيفي رداً على اغتيال الصهاينة للشهيد القائد ابو علي مصطفى مطالباً الجميع بعمليات نوعية من ذات الوزن . واشاد حمود بالمواقف التاريخية للجبهة ومصداقيتها وتمسكها بالمبادئ السامية والوفاء للقيم والاهداف التي انطلقت من اجلها . واكد وقوف الحزب الى جانب الشعب الفلسطيني حتى تحقيق اهدافه في طرد الاحتلال عن كامل الارض الفلسطينية. [/JUSTIFY]